الرئيسية » أخبار عامة » أمام الدورة الثامنة والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان: بلجيكا تؤكد أن إنتهاكات السعودية تقوض إدعاءات الإصلاح

أمام الدورة الثامنة والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان: بلجيكا تؤكد أن إنتهاكات السعودية تقوض إدعاءات الإصلاح

Click here to read this post in English

إنتقد مندوب بلجيكا في مجلس حقوق الإنسان أكسل كينيس (Mr.Axel Kenes)، إنتهاكات المملكة العربية السعودية لحقوق الإنسان.

وفي كلمة له في 19 يونيو 2018 تحت البند الثاني للدورة الثامنة والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان أبدى ستيفن قلق بلاده من تعرض المدافعين عن الحقوق الإنسان وخاصة حقوق المرأة  للقمع في السعودية وهو ما  يقوض ويعيق إستمرارية الإصلاحات التي تدعيها الحكومة في البلاد.

كما أشار ستيفن إلى أن عددا من الدول بينها السعودية تستخدم قوانين مكافحة الإرهاب، لتشريع الإنتهاكات على الرغم من أن الحرب على الإرهاب لا يمكن أن تحرر الدول من تعهداتها فيما يتعلق بحقوق الإنسان.

وكانت الحكومة السعودية قد شنت سلسة حملات إعتقالات تعسفية، طالت آخرها مدافعين ومدافعات عن حقوق الإنسان فيما روجت الوسائل الإعلامية الرسمية إلى أنهم سوف يحاكمون بتهمة العمالة وتحت قوانين مكافحة الإرهاب.

المندوب البلجيكي أمام مجلس حقوق الإنسان شدد على أهمية أن تلتزم الدول بتعهداتها من اجل ضمان عالمية حقوق الإنسان كما أكد دعم بلاده لمكتب المفوض السامي وكل أعماله وخاصة على الأرض.

شاهد أيضاً

الدنمارك تعلن في الدورة 40 لمجلس حقوق الإنسان أن السعودية ضمن اهتماماتها وتؤكد قلقها من التعذيب والإعدامات والإنتهاكات

أثار وزير الخارجية الدنماركي انديرس سامويلسن إنتهاكات المملكة العربية السعودية أمام مجلس حقوق الإنسان في …