آخر التحديثات
الرئيسية » مفكرة المحاكمات » استمرار استهداف أعضاء (حسم) بمثول 4 منهم هذا الأسبوع في محاكمات غير عادلة

استمرار استهداف أعضاء (حسم) بمثول 4 منهم هذا الأسبوع في محاكمات غير عادلة

أ.د. عبدالكريم يوسف الخضر

أ.د. عبدالكريم يوسف الخضر

محمد صالح البجادي

محمد صالح البجادي

عبدالعزيز يوسف الشبيلي

عبدالعزيز يوسف الشبيلي

د. عبدالرحمن حامد الحامد

د. عبدالرحمن حامد الحامد

يلتقي 4 من أعضاء جمعية حسم هذا الأسبوع الأول من مارس 2015 في المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض، وذلك في سلسلة الاستهداف الممنهج لأعضاء الجمعية. وعلى الرغم من انعقاد المحاكمات، إلا أن توقع أي تغير في مسار الأحكام أمر مستبعد، بغض النظر عما يقدمه المتهم من حجج أو دفاع منه أو من محاميه، وذلك بناء على التجارب الذي خاضها أعضاء الجمعية منذ سنوات وحتى اليوم.

الثلاثاء، 3 مارس:

  • يخوض العضو المؤسس في الجمعية الدكتور عبد الكريم يوسف الخضر جلسته الثالثة، بعد أن نال حكما مسبقا بالسجن 3 سنوات نافذة، و5 غير نافذة، ومنع سفر 10 سنوات، إلا أن الاستئناف نقض الحكم لتعاد المحاكمة من جديد على خلفية التهم التالية: الدعوة والتحريض على مخالفة النظام والفوضى – الإخلال بالأمن والطمأنينة العامة – الدعوة للتظاهر – الطعن في هيئة كبار العلماء – إهانة السلطة القضائية – ترويج ادعاءات غير صحيحة عن الدولة – تأليب الرأي العام باتهام الجهات الأمنية بالقمع والتعذيب والاختفاء القسري وانتهاك حقوق الإنسان – الاشتراك جمعية حسم – اتهام كبار المسؤولين بالظلم – التعدي على مؤسسات حقوق الإنسان الرسمية
  • تقام الجلسة الثالثة لأول رئيس لجمعية حسم والعضو المؤسس د. عبدالرحمن حامد الحامد، الموقوف منذ 17/04/2014 في (السجن العام ببريدة) في عنبر يحتوي على موقوفين بقضايا المخدرات، لم تعرف على وجه التحديد التهم الموجهة ولكنها مثل بقية أعضاء حسم- تتعلق بالنشاط الحقوقي، والانتماء لجمعية حسم.

الأربعاء 4 مارس:

  • تقام الجلسة السادسة إلى العضو المؤسس عبدالعزيز الشبيلي، وذلك على خلفية التهم الموجهة له والتي تتضمن: (نشر بيان يدعو إلى التظاهر والاستمرار فيه – اتهام أعضاء هيئة كبار العلماء بأنهم مجرد أداة تصدق على ما يقدم لهم من بيانات مقابل دعم مالي ومعنوي – وصف القضاة بالظلم وعدم النزاهة وانتهاك حقوق الإنسان وإباحة تعذيبه – وصف نظام الحكم السعودي بأنه بوليسي يقوم على الجور والقمع ويتبرقع بالدين ويستخدم القضاة لتقنين الظلم – اتهام الجهات الأمنية وكبار المسؤولين فيها بالقمع والتعذيب والاغتيال والاختفاء القسري وانتهاك حقوق الإنسان – اشتراكه في جمعية غير مرخصة (حسم) واشتراكه في صياغة بياناتها – عدم امتثاله لقرار حل جمعية حسم القضائي – إعداد وتخزين وإرسال بيانات تمس النظام العام).

الخميس 5 مارس:

تقام الجلسة السادسة إلى العضو المؤسس محمد البجادي، وهذه هي المحاكمة الثانية التي تعقد له بعد الأولى التي حكم فيها 4 سنوات والتي من المفترض وبناء على الحكم الصادر أن تكون انتهت منذ قرابة شهر، ولكن تم نقض الحكم وإعادة المحاكمة في دلالة على الانتقام منه نظير استمرار مدافعته عن حقوق الإنسان.#‫‫‫‫‫‫‫‫مفكرة_المحاكمات 9.2015 تاريخ 27 فبراير 2015